Free Fortnite Socialما سبب العراك

منحت Epic لاعبي Fortnite على iOS وGoogle Play الاختيار بين الدفع من Apple/Google أو الدفع المباشر لـEpic، وتمرير المدخرات إلى المشترين المباشرين. ردت Apple وGoogle بحظر تحديثات Fortnite. إلى جانب ذلك، فقد هددت Apple بمنع Epic من إنشاء برامج لجميع أجهزة Apple، لا يسري هذا على Fortnite فقط ولكن على جميع ألعابنا وUnreal Engine أيضًا.

طالبت Apple من Epic إعادة Fortnite لاستخدام مدفوعات Apple حصريًا. اقتراحهم هو دعوة شركة Epic للتواطؤ مع Apple للحفاظ على احتكارها للمدفوعات داخل التطبيقات على iOS، ما سيقمع المنافسة في السوق الحرة ويضخم الأسعار. من حيث المبدأ، رفضنا تنفيذ ذلك.

أنت، بصفتك مالكًا جهاز محمول، لديك الحق في تثبيت التطبيقات من المصادر التي تختارها. يحق لصانعي البرمجيات التعبير عن أفكارهم بحرية والمنافسة في سوق عادلة. سياسات Apple وGoogle تسلب هذه الحريات.

سياسات Apple مقيدة للغاية لدرجة أنها تحظر خدمات الألعاب مثل Microsoft xCloud وNVIDIA GeForce NOW وGoogle Stadia من نظام التشغيل iOS. كان من الممكن أن تحظر سياسات Apple شبكة الإنترنت العالمية إذا تم اختراعها بعد iPhone، لأن سياسات Apple لا تسمح بتشغيل التعليمات البرمجية التي لم تراجعها Apple، وقبول المدفوعات مباشرة من العملاء، والوصول إلى المحتوى الذي لم تراجعه Apple — جميع الميزات الأساسية للشبكة. تعمل هذه السياسات، جنبًا إلى جنب مع استراتيجية تطبيق Apple المخيفة، على إعاقة الابتكار واختراع أنواع جديدة تمامًا من التطبيقات والألعاب والشركات.

Epic هي واحدة من مطوري الألعاب المتعددين الذين عملوا منذ فترة طويلة على تطوير ممارسات أفضل وأكثر عدلًا للمنصة، مثل اللعب المتبادل عبر المنصات، والتواصل والحسابات والعناصر في Fortnite على 7 منصات (لكن الآن 6 فقط). نحن ملتزمون بضمان الحريات الدائمة للجميع. لهذا نحارب.


ما الذي نحارب لأجله

يجب ألا تقوم شركتان، وهما Apple وGoogle، بتضييق الخناق على كيفية وصول الناس إلى الإنترنت على أجهزتهم المحمولة. خلق فرص متكافئة للمطورين ومنح المستهلكين حرية التحكم بأجهزتهم المحمولة سيتطلب:

  • المنافسة في توزيع التطبيقات. يجب أن يقدر المستهلكون على الوصول إلى التطبيقات أينما أرادوا - سواءً أكان ذلك من متاجر تطبيقات Apple أو Google، أو متجر تطبيقات آخر أو من المطور بشكل مباشر.

  • المنافسة في المدفوعات داخل التطبيقات. يجب أن تُمنع Google وApple من استغلال تحكّمهم بتوزيع تطبيقات Android وiOS لإجبار المطورين على استخدام أنظمة دفعهم وتغريمهم بضريبة احتكارية. السماح للمطورين بعرض خيارات دفع بديلة للمدفوعات داخل التطبيقات سيخفّض الأسعار للمستهلكين.

  • منع Apple وGoogle من التحايل على القوانين. يجب على صناع السياسات والمنظمين الذين يعملون على إتاحة النظام البيئي لتطبيقات الأجهزة للمنافسة أن يمنعوا Apple وGoogle من تحويل ممارساتهم وضرائبهم المانعة للتنافس إلى خدمات لا يقدمونها، على سبيل المثال عمليات الدفع المُعالجة من قبل مزودي الطرف الثالث.


معًا، ستتيح هذه الركائز الثلاثة متجر تطبيقات الهواتف المحمولة للمنافسة وتنهي ممارسات Apple وGoogle الضارة. 
 



اتخذت شركة Epic إجراءات قانونية لإنهاء قيود Apple وGoogle المانعة للمنافسة على متاجر الهواتف المحمولة حول العالم.


إجراءات Apple القانونية

الولايات المتحدة

  • 13 أغسطس 2020: قدمت شركة Epic شكوى إلى محكمة مقاطعة الولايات المتحدة، في المنطقة الشمالية في كاليفورنيا، لبدء إجراءات قانونية ضد شركة Apple في الولايات المتحدة [link]

  • 17 أغسطس 2020: قدمت شركة Epic طلبًا للحصول على أمر تقييدي مؤقت ضد شركة[link

  • 23 أغسطس 2020: قدمت شركة Epic ردًا ملخصًا لدعم طلب إصدار أمر التقييد المؤقت ضد شركة[link]

  • 4 سبتمبر 2020: قدمت شركة Epic طلبًا لإصدار أمر قضائي أولي ضد شركة Apple [link]

  • 8 أبريل 2021: قدمت شركة Epic استنتاجات تقصي الحقائق واستنتاجات قانونية [link

  • 28 مايو 2021: قدمت شركة Epic استنتاجات تقصي الحقائق واستنتاجات قانونية جديدة بعد نهاية محاكمة شركة Epic ضد Apple [link]

  • 20 يناير 2022: قدمت شركة Epic مذكرة افتتاحية في محكمة الاستئناف في الولايات المتحدة للدائرة التاسعة [link

  • 27 يناير 2022: يصدر صديق المحكمة مذكرات في استئناف Epic مع محكمة الاستئناف في الولايات المتحدة للدائرةالتاسعة [link]

  • 25 مايو 2022: قدمت شركة Epic ردًا ملخصًا بشأن الاستئناف وردًا موجزًا بشأن الاستئناف المتبادل للمستأنف [link]

  • 27 سبتمبر 2023: قدمت Epic التماسًا إلى المحكمة العليا في الولايات المتحدة [link]


أستراليا  

  • 16 نوفمبر 2020: قدمت شركة Epic دعوى قانونية إلى المحكمة الاتحادية لأستراليا ببدء إجراءات قانونية ضد شركة Apple في أستراليا [link]


الاتحاد الأوروبي

  • فبراير 2021: قدمت شركة Epic شكوى ضد شركة Apple إلى المفوضية الأوروبية لمكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي [link


المملكة المتحدة 

  • مارس 2021: قدمت شركة Epic شكوى لدعم التحقيق الذي أجرته هيئة المنافسة والأسواق في المملكة المتحدة (CMA) بشأن سياسات Apple فيما يخص App Store[link]



الإجراءات القانونية ضد شركة Google

الولايات المتحدة 

  • 13 أغسطس 2020: قدمت شركة Epic شكوى إلى محكمة مقاطعة الولايات المتحدة، في المنطقة الشمالية من كاليفورنيا، لبدء إجراءات قانونية ضد شركة Google في الولايات المتحدة [link

  • 20 أغسطس 2021: قدمت شركة Epic شكوى معدلة في إجراءاتها القانونية ضد شركة Google [link]

  • 15 نوفمبر 2021: قدمت Epic إجابة ودفاعات ردًا على ادعاءات Google المقابل ضدها [link]

  • 28 أبريل 2022: قدمت شركة Epic طلبًا لإصدار أمر قضائي أولي [link]

  • 20 مايو 2022: قدمت شركة Epic وGoogle شرطًا وطلبًا مقترحًا مشتركين بخصوص طلب Epic للأمر القضائي الأولي [link]

  • 13 أكتوبر 2022: قدمت شركة Epic والمدعون الآخرون طلبًا بفرض عقوبات [link

  • 17 نوفمبر 2022: قدمت شركة Epic شكوى معدلة ثانية للحصول على تعويض [link

  • 27 مارس 2023: قدمت شركة Epic والمدعون الآخرون ملخصًا تكميليًا حول إنتاج الدردشة في Google [link] [key exhibits]


أستراليا 

  • 8 مارس 2021: قدمت شركة Epic دعوى قانونية إلى المحكمة الاتحادية لأستراليا ببدء إجراءات قانونية ضد شركة Google في أستراليا [link


المملكة المتحدة 

  • 29 ديسمبر 2020: قدمت شركة Epic دعوى ضد Google إلى محكمة استئناف المنافسة في المملكة المتحدة [link]



الدعاوى التنظيمية

الولايات المتحدة

  • 23 مايو 2022: قدمت شركة Epic تعليقات إلى الإدارة الوطنية للاتصالات والمعلومات عن تقرير المنافسة في النظام البيئي لتطبيقات الأجهزة المحمولة [link]


أستراليا

  • 1 أبريل 2022: قدمت Epic تعقيباتها إلى لجنة المنافسة وشؤون المستهلك في أستراليا (ACCC) على منصة الخدمات الرقمية [link]


المملكة المتحدة

  • 10 فبراير 2022: قدمت Epic ردها على التقرير المؤقت لهيئة المنافسة والأسواق (CMA) عن النظم الإيكولوجية المتنقلة [link]

 



الأسئلة الشائعة


لماذا تم حظر اللاعبين بواسطة Apple وGoogle من تحديث Fortnite؟

بعد أن أضفنا مدفوعات Epic المباشرة لتوفير ما يصل إلى 20%% من اللاعبين، ردت Apple وGoogle بمنع لاعبي Fortnite من تثبيت اللعبة وتحديثها من خلال App Store وGoogle Play. تطلب Apple وGoogle من مطوري الألعاب استخدام خدمة معالجة الدفع الخاصة بهم والتي تكلف معدلًا باهظًا بنسبة 30%%. تمنع Apple وGoogle المطورين من استخدام طرق دفع أكثر كفاءة مثل Mastercard (بما في ذلك Apple Card) وVisa وPayPal والتي تكلف معدلات تتراوح من 2.5%% إلى 3.5%% وبالتالي تمنع المطورين من السماح للعملاء بالحصول على التخفيضات.

تحديث 30 يناير 2023: ابتداءً من 30 يناير، بالنسبة إلى لاعبي Fortnite المستخدمين إصدار التطبيق 13.40 المصمَم سابقًا والمتاح على iOS وMac وAndroid عبر Google Play، لن يتمكنوا بعد الآن من إنفاق عملات V-Bucks ويجب أن تكون أعمارهم فوق الـ18 ليتمكنوا من اللعب. نريد أن تستخدم كل إصدارات لعبتنا المجموعة الحالية من Epic Online Services التي تتضمن عناصر التحكم الأبوية وعمليات الشراء الافتراضية ومزايا التحقق الخاصة بالوالدين. لن نستطيع تحديث التطبيق على هذه المنصات نظرًا للقيود على Fortnite التي فرضتها Apple وGoogle.

لماذا لا يجب أن تحصل Apple وGoogle على 30%% من مبيعات App Store وGoogle Play؟

تعمل Apple على غلق أجهزة iOS الاستهلاكية عمدًا لمنع المستخدمين من تثبيت البرامج مباشرة من المطورين رغم أن المستهلكين يتمتعون بحرية القيام بذلك على أجهزة الكمبيوتر الشخصية وأجهزة Mac. نحن نعلم أن هذه استراتيجية مقصودة لأن iOS يدعم بشكل كامل تثبيت البرامج من الويب -- لكنه يسمح بذلك فقط للشركات. تستخدم Apple حظر التثبيت المباشر هذا لإجبار المستهلكين على استخدام متجر App الخاص بهم، ثم تطالب مطوري الألعاب باستخدام خدمة معالجة الدفع الخاصة بهم. من خلال منع اختيار المستهلك في تثبيت البرامج، خلقت Apple مشكلة حتى يتمكنوا من الاستفادة من الحل.

تتبع Google استراتيجية مختلفة: تروج Google لـAndroid بصفتها منصة مفتوحة، وتدعم أجهزة Android تثبيت برنامج تابع لطرف ثالث مثل Fortnite وتطبيق Epic Games من الويب. مع ذلك تمنع Google تثبيت البرنامج والتحديثات بواسطة عرض إنذار مخيف بأن وضع برنامج الطرف الثالث يضر بمصلحة Google Play، وتستخدم عقود حزمة Google Apps الخاصة بها مع الناقلين لتعيق التثبيت المسبق للمتاجر المنافسة على الهواتف الذكية التي تعمل بنظام Android. لذلك يستحوذ Google Play على الغالبية العظمى من حصة متاجر Android السوقية في المناطق المتاحة فيها.

ألم تعلن Apple وGoogle تخفيضهما الرسوم المفروضة على بعض المطورين إلى 15 بالمائة؟ أليس هذا أمرًا جيدًا؟ 

في حين أن تخفيض قيمة ضرائب تطبيقات Apple وGoogle قد يخفف جزءًا ضئيلًا من العبء المالي الذي يتحمّله المطوّرون، فإن ذلك لا يعالج أصل المشكلة. سواء كانت نسبة الضرائب 15%% أم 30%%، لتطبيقات مستمدة من App Store أم من متجر Google Play، فإن المطورين يضطرون إلى استخدام خدمات الدفع داخل التطبيق المملوكة للشركتين. يتعيّن على iOs وAndroid تقبّل المنافسة بصدر رحب، وأن يحدث ذلك في إطار يسوده تكافؤ الفرص بين شركات المنصات ومصممي التطبيقات ومقدمي الخدمات. إن خضوع عمليتي توزيع التطبيقات ومعالجة الدفع للمنافسة هو السبيل الوحيد إلى سوق تطبيقات عادل.

ما النتيجة التي تأمل Epic فيها لحل هذا الحظر بواسطة Apple وGoogle؟

يتمثل موقف Epic في أن جميع مطوري ومستهلكي الهواتف المحمولة لديهم الحق في اختيار موفري دفع بديلين يفرضون رسومًا أقل، كما هو المعتاد في جميع منصات الحوسبة العامة الأخرى، بما في ذلك شبكة الإنترنت وWindows وMac. نتوقع أن نشهد تغييرًا عامًا في ممارسات الهواتف الذكية على مستوى الصناعة لجميع المطورين والذي يجلب قيمة وحرية اختيار أكبر للمستهلكين. نتوقع من Apple وGoogle فك حظر Fortnite.

هل تمنع Apple وGoogle جميع التطبيقات من معالجة المدفوعات المباشرة؟

لا. تسمح Apple وGoogle لآلاف التطبيقات الموجودة على App Store وGoogle Play بقبول المدفوعات المباشرة، بما في ذلك التطبيقات شائعة الاستخدام مثل Amazon وGrubhub وNike SNKRS وBest Buy وDoorDash وFandango وMcDonalds وStubHub. تحظر Apple وGoogle فقط المدفوعات المباشرة لبعض المنتجات (مثل الألعاب) والشركات (مثل Epic).

تعتقد Epic أن جميع مستخدمي الهاتف المحمول لديهم الحق في توفير المال باستخدام خيارات شراء أكثر كفاءة. يوفر هذا الخيار ساحة لعب أكثر كفاءة في متاجر الهواتف المحمولة مع توفير أموال اللاعبين وهو أمر يجب أن توافق Apple وGoogle على أنه أمر إيجابي للجميع!

هل طريقة الدفع الجديدة على الهاتف المحمول تعني أن عمليات الشراء هناك أقل أمانًا؟

لا. عند تشغيل Fortnite على منصات مفتوحة وتشغيل Epic Games Store، نجحت Epic في معالجة أكثر من 1.600.000.000 دولار من المدفوعات المباشرة وتستخدم تشفير موثوق به وتدابير أمنية في النشاط لحماية معاملات العملاء.

من الواضح أن Apple وGoogle تقران بأن خدمات الدفع الخاصة بالجهات الخارجية آمنة ومقبولة للبضائع والخدمات. يوفر الدفع المباشر للاعبين أنواع خيارات الدفع نفسها مثل التطبيقات الأخرى هذه.

لماذا لا تعرض عمليات شراء خارج التطبيق كما فعلت Netflix مع اشتراكاتهم؟

هذا حل غير سهل للمستخدم. تمنع Apple تطبيقات مثل Netflix من مجرد إخبار العملاء بكيفية الدفع مقابل خدمات الاشتراك الخاصة بهم خارج التطبيق. تريد Epic منح جميع العملاء خيارات شراء بسيطة داخل التطبيق خالية من العوائق.

لماذا لا تستسلم Epic لمطالبة Apple وGoogle بإزالة الدفع المباشر لـEpic؟

لقد اخترنا محاربة سياسات Apple وGoogle نيابة عن جميع المستهلكين وحقهم في الوصول إلى طرق دفع أكثر كفاءة والحصول على أفضل الأسعار المتاحة.

لدى Apple وGoogle قواعد. لماذا تتوقع Epic استثناء لهذه القواعد؟

لا نسعى إلى استثناء خاص لـEpic. نعتقد اعتقادًا راسخًا أنه يجب تغيير سياسات كل من Apple وGoogle لجميع المطورين. لأكثر من عقد، قامت Apple وGoogle بصياغة وتوسيع شبكة معقدة من القواعد والسياسات لفرض ضريبة بنسبة 30%% على التطبيقات مع منع المنافسين من تقديم عرض أفضل. هذا أكثر بحوالي 10 أضعاف عما قد تكلفه معاملة نموذجية على خدمات معالجة الدفع المنافسة مثل Visa وMastercard وPayPal والتي تفرض معدلات تتراوح من 2.5%% إلى 3.5%%. العميل هو دائماً مَن يخسر عند محاولة عرقلة المنافسة.

قواعدهم مصممة لتعزيز احتكاراتهم والحد من حرية اختيار المستهلك وعرقلة المنافسة في البضائع الرقمية على وجه التحديد. لا تُجبر Apple وGoogle العملاء على استخدام نظام الدفع الخاص بهم لإضافة 30%% إلى سعر العشاء عند شراء وجبة من خلال Grubhub أو DoorDash. حتى أن Apple تسمح لـAmazon Prime Video بمعالجة المدفوعات مباشرة كعرض خاص مع الاحتفاظ بالتطبيقات الأخرى بمعيار مختلف. إذن لماذا يتعين على العملاء استخدام خدمات الدفع من Apple وGoogle وزيادة أسعارها لدفع ضريبة تطبيقات بنسبة 30%% على ألعاب مثل Fortnite؟ لا يوجد سبب وجيه.

لماذا تدافع Epic عن منصات الهواتف المحمولة المفتوحة؟

الأجهزة المحمولة هي أجهزة حاسوبية أساسية ندير عليها حياتنا الاجتماعية والمهنية ونستخدمها في التعليم والتجارة والترفيه. لا تستطيع Apple وGoogle التحكم بشكل صحيح في شروط التجارة المادية والرقمية واستخدام سلطتها الاحتكارية على الأجهزة لمنع المنافسة في معالجة الدفع والمتاجر وتحديث التطبيقات. قيدت Apple وGoogle نظام iOS وGoogle Play بشكل مصطنع لتنعدم المنافسة وبالتالي يقل ربح المبدعين ويُجبر المستهلكون على دفع أسعار أعلى. لا يوجد سبب يجعل متاجر تطبيقات الهواتف الذكية ومعالجة الدفع تعمل بشكل مختلف عن الكمبيوتر الشخصي.

ماذا لو أراد اللاعب استرداد المبلغ؟

للأسف، لا تسمح Apple لـEpic Games برد الأموال إلى اللاعبين مباشرة وبدلًا من ذلك، تطلب من اللاعبين طلب استرداد الأموال من Apple. يُرجى اتباع هذه التعليمات لطلب الاسترداد من Apple.

ملاحظة: في 28 أغسطس 2020، قمنا برد الأموال كاملة إلى جميع العملاء الذين أجروا عمليات شراء على iOS من خلال الدفع المباشر لـEpic قبل 28 أغسطس 2020. لا حاجة إلى اتخاذ أي إجراء من جانبك وستحتفظ بأي عملات V وعناصر اشتريتها.

بإمكان اللاعبين على منصة Google إرسال طلب الاسترداد من خلال التواصل مع خدمة عملاء Epic على https://www.epicgames.com/customer-service. قد تسترد المبالغ بمقتضى شروط الاستحقاق.

أين يمكنني قراءة المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع؟

ما الذي تدور حوله معركة الرسوم التي تفرضها Apple على Fortnite

Apple وهيمنتها على هواتف iPhone والإنترنت والعالم الافتراضي

كان يعتقد بأن متجر تطبيقات Apple آمن. ثم سرق تطبيق مزيّف كل مدّخراته من البيتكوين.

اتهم مطور Google بالانتقام منه لتعاونه مع تحقيق مجلس النواب لمكافحة الاحتكار

 



عن Epic Games

تأسست Epic Games عام 1991، وهي شركة أمريكية أسسها المدير التنفيذي Tim Sweeney. يقع مقر الشركة في كاري، نورث كارولاينا وتمتلك أكثر من 40 مكتبًا حول العالم. أصبحت Epic اليوم شركة رائدة في مجال الترفيه التفاعلي ومزودة لتقنيات المحركات ثلاثية الأبعاد. تتولي Epic مسؤولية لعبة Fortnite، وهي واحدة من أكبر الألعاب في العالم بها أكثر من 350 مليون حساب و2.5 مليار اتصال صداقة. تطور Epic أيضًا محرك Unreal Engine، التي تقوم عليه أقوى ألعاب العالم وتم استخدامه عبر صناعات مختلفة مثل الأفلام السينمائية والمسلسلات التليفزيونية والهندسة المعمارية والسيارات والتصنيع والمحاكاة. عبر محرك Unreal Engine وEpic Games Store وخدمات Epic عبر الإنترنت، تقوم Epic بتوفر نظام بيئي رقمي شامل لمطورين والصناع لصناعة وتوزيع وتشغيل الألعاب والمحتويات الأخرى.