الأسئلة الشائعة

هل تُصنّف Gone Home كلعبة رعب؟

إنها ليست لعبة رعب بالنظر لعدم وجود وحوش تُطاردك، وأنك لا تموت، فاللعبة لا تركز على أن تكون مفزعة -- ولكنها تضعك بمفردك داخل بيت كبير وفارغ في ليلة ظلماء وعاصفة. لذا قد تكون مخيفة بعض الشيء! لكن لا، ليست لعبة رعب.

هل توجد باللعبة تحولات مفزعة مفاجئة؟

هناك تحوّل مفزع واحد (1) قبيل منتصف اللعبة، وغالبًا ما تبدو كمزحة. نعتذر عن ذلك.

ما هي مدة لعب Gone Home؟

تُعد Gone Home لعبة قصيرة. لكن وقت اللعب يعتمد حقًا على اللاعب نفسه. تستغرق فترة اللعب الأولى بأكملها التي تبحث فيها عن جميع التفاصيل التي يمكنك العثور عليها حوالي 3 ساعات. أما إذا كنت تُسرع من أسلوبك في اللعب خلال هذه الفترة، فيمكنك إنهاؤها في أقل من ساعة. تعتمد Gone Home على اللاعب ليحدد سرعته الخاصة في اللعب، ويقرر ما الأشياء التي يجب عليه إجراء مزيد من التحقيق فيها ومتى يجب المضي قدمًا.
كما تتميز اللعبة بوجود وضع التعليق، والذي يحتوي على أكثر من 90 دقيقة من التعليق الصوتي الذي يؤديه المطورون والموسيقيون والمواهب الصوتية التي كانت وراء صناعة لعبة Gone Home. يمكنك البحث في وضع التعليق من خلال قائمة "التعليق والمُعدّلات" عند بدء لعبة جديدة.

ماذا لو واجهتني مشكلة فنية؟

انقر فوق علامة تبويب الدعم الفني أعلاه للحصول على بعض الإصلاحات التقنية الشائعة، وعنوان البريد الإلكتروني الخاص بالدعم لدينا إذا لزم الأمر!