واشنطن على حافة الانهيار. يشكل انعدام القانون وعدم الاستقرار تهديدًا على مجتمعنا، والشائعات التي تحوم حول حدوث انقلاب في العاصمة لا تفيد سوى في رفع حدة الفوضى. هناك حاجة ماسة إلى حشد جميع عملاء Division لإنقاذ المدينة قبل فوات الأوان
حول اللعبة
المطور
الناشر
تاريخ الإصدار
الوسومات
المنصة

سيخّلد التاريخ إسمك

واشنطن على حافة الانهيار. يشكل انعدام القانون وعدم الاستقرار تهديدًا على مجتمعنا، والشائعات التي تحوم حول حدوث انقلاب في العاصمة لا تفيد سوى في رفع حدة الفوضى. هناك حاجة ماسة إلى حشد جميع عملاء Division لإنقاذ المدينة قبل فوات الأوان
مصير العالم الحر على المحك في لعبة Tom Clancy's The Division®2.
قُد فريقًا من عملاء النخبة في واشنطن بعد انتشار وباء قاتل لاستعادة النظام والحيلولة دون انهيار المدينة.
alt text
تجهّز بالعتاد، وانقذ العاصمة
أنت أحد أعضاء Division، وهي نخبة من مجموعة عملاء مدنيين مكلفين بتشكيل خط الدفاع الأخير. الخطر يحدّق بالعاصمة، حان الوقت لتتجهّز بالعتاد وتستخدم مهاراتك الفريدة للقضاء على هذا الخطر الجديد.
العاصمة في أزمة
على عكس أي شيء آخر قبلها، تظهر العاصمة واشنطن المجسدة في The Division 2 كصورة طبق الأصل من المدينة الحقيقية، مما يجعل عالم اللعبة أقرب إلى الحقيقة أكثر من أي وقت مضى. تقدم خريطة اللعبة مناظر عن قرب ومن منظور شخصي للمعالم، والمناظر الطبيعية، والأحياء، ومخابئ العدو.
فصائل العدو على الأبواب
تهدف مختلف الفصائل، التي تتنافس على السلطة في أعقاب الأزمة، إلى الاستيلاء على مستقبل العاصمة لصالحها. ووحدهم عملاء Division القادرون على مواجهة هذه التهديدات الجديدة وحماية المدنيين المتبقين.
alt text
إحتمِ خلف ساتر
المناطق المظلمة
ستجوب أرجاء المناطق المظلمة الثلاث في أنحاء العاصمة واشنطن لتستكشف مناطق فريدة من المدينة لم تطأها قدم منذ أشهر. توفر هذه المناطق الغامضة والمحاطة بالأسوار في العاصمة تجربة لعب "لاعب ضد الكمبيوتر ضد لاعب" تتسم بالنزاهة والعنف حيث يمكن لأي شيء أن يحدث، ولا يمكن الوثوق بأي شخص.
الصراع
برهن على مهاراتك ضد عملاء Division الآخرين في مجموعة متنوعة من تجارب لاعب ضد لاعب على خرائط فريدة من نوعها لم تُشاهد في أي مكان آخر في لعبة The Division 2.
الأسلحة والعتاد
سيتعين عليك أن تتجهّز جيدًا قبل أن تخوض معاركًا ضد الجميع، بدءًا من الفصائل المتناحرة وصولاً إلى مناطق التلوث والعناصر. تقدم لعبة The Division 2 عملاء وعتاد يمكن تعديلهم بالكامل. حيث تتوفر مجموعة متنوعة من خيارات الأسلحة والدروع والعناصر التجميلية الي يمكنك العثور عليها، بالإضافة إلى المزيد من مجموعات العتاد والعناصر الغريبة المتاحة للاعبي المستويات العالية. عندما تصل إلى نهاية اللعبة، ستسمح لك التعديلات الفريدة بتوسعة ترسانة أسلحتك وقدراتك بشكل أكبر.
  • Gallery 1
  • Gallery2
  • Gallery 3
  • Gallery 4
  • Gallery 5
  • Gallery 6
  • Gallery 7
  • Gallery 8
الإصدارات
الإصدار
الإصدار Standard Edition
مصير العالم الحر على المحك في لعبة Tom Clancy's The Division®2. قُد فريقًا من عملاء النخبة في واشنطن بعد انتشار وباء قاتل لاستعادة النظام والحيلولة دون انهيار المدينة.
الصفحة الحالية
تابعنا
المواصفات
نظام Windows
الحد الأدنى
مُوصى به
نظام التشغيل
نظام Windows 7/8/10
نظام التشغيل
نظام Windows 7/8/10
وحدة المعالجة المركزية (CPU)
AMD FX-6350 Intel Core I5-2500k
وحدة المعالجة المركزية (CPU)
AMD Ryzen 5 1500X Intel Core I7-4790
ذاكرة الوصول العشوائي (RAM)
8 جيجابايت
ذاكرة الوصول العشوائي (RAM)
8 جيجابايت
وحدة معالجة الرسوميات (GPU)
AMD Radeon R9 270 NVIDIA Geforce GTX 670
وحدة معالجة الرسوميات (GPU)
AMD RX 480 NVIDIA Geforce GTX 970
ذاكرة الفيديو (VRAM)
2 جيجابايت
ذاكرة الفيديو (VRAM)
4 جيجابايت
Direct X
Direct X 11/12
Direct X
Direct X 11/12
اللغات مدعومة
  • الصوت: الإنجليزية، الفرنسية، الإيطالية، الألمانية، الإسبانية (إسبانيا)، الروسية، البرتغالية (البرازيل)، الإسبانية (أمريكا اللاتينية)، اليابانية، العربية
  • القوائم + ملفات الترجمة: الإنجليزية، الفرنسية، الإيطالية، الألمانية، الإسبانية (إسبانيا)، الهولندية، السويدية، اللغة التشيكية، البولندية، الروسية، البرتغالية (البرازيل)، الإسبانية (أمريكا اللاتينية)، اليابانية، الكورية، الصينية التقليدية، الصينية القياسية، العربية، الرومانية
إخلاء مسؤولية
  • تتطلب هذه اللعبة ربط حساب Uplay حتى تتمكن من اللعب
  • عملية الشراء هذه مقفلة بحسب المنطقة الجغرافية بالنسبة لبلد الحساب
  • ستكون هذه اللعبة مقفلة بحسب اللغة بالنسبة لعمليات الشراء من روسيا وأوكرانيا ودول الكومنولث المستقلة.
راشد 17+

تحتوي هذه اللعبة على محتوى مناسب للبالغين، لذا من المستحسن ألا يطلع عليه سوى الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 18 عامًا