Vampire: The Masquerade® - Bloodlines™ 2: الإصدار Blood Moon Edition

الإصدار

الإصدار Blood Moon Edition

لقد تجرأت كائنات غريبة على اقتحام سياتل، وتُشكل تهديدًا على المجتمع المتخفي. وسّع نطاق تجربتك في لعبة Vampire: The Masquerade® - Bloodlines™ 2 مع الإصدار Blood Moon Edition. • Bloodlines™ 2: حزمة Unsanctioned Blood Pack

حول اللعبة

المطور
Hardsuit Labs
الناشر
Paradox Interactive
متوفرة
2020
الوسومات
أكشن
تقمص أدوار
التصنيف مُعلّق
المنصة
نظام Windows

Vampire: The Masquerade® - Bloodlines™ 2: الإصدار Blood Moon Edition

من الوحش الذي ستتقمّص شخصيته؟
اقتحم عالم الظلام وترقّى في طبقات مجتمع مصاصي الدماء.
لقد تجرأت كائنات غريبة على اقتحام سياتل، وتُشكل تهديدًا على المجتمع المتخفي. وسّع نطاق تجربتك في لعبة Vampire: The Masquerade® - Bloodlines™ 2 مع الإصدار Blood Moon Edition.

Vampire: The Masquerade® - Bloodlines™ 2: يتضمن الإصدار Blood Moon Edition ما يلي:

• Vampire: The Masquerade® - Bloodlines™ 2
• Bloodlines™ 2: Season of the Wolf
• Bloodlines™ 2: حزمة Unsanctioned Blood Pack
Vampire The Masquerade Image
Vampire The Masquerade Image
Vampire The Masquerade Image

تابعنا

المواصفات

نظام Windows
الحد الأدنى
مُوصى به
نظام التشغيل
يُحدد لاحقًا
نظام التشغيل
يُحدد لاحقًا
المعالج
يُحدد لاحقًا
المعالج
يُحدد لاحقًا
الذاكرة
يُحدد لاحقًا
الذاكرة
يُحدد لاحقًا
الرسوميات
يُحدد لاحقًا
الرسوميات
يُحدد لاحقًا
DirectX
يُحدد لاحقًا
DirectX
يُحدد لاحقًا
المساحة التخزينية
يُحدد لاحقًا
المساحة التخزينية
يُحدد لاحقًا
الصوت
يُحدد لاحقًا
الصوت
يُحدد لاحقًا
اللغات مدعومة
  • [الأداء الصوتي]: الإنجليزية
  • [الترجمات المصاحبة]: الإنجليزية، الإسبانية، الفرنسية، الألمانية، الروسية، اليابانية، الصينية المبسطة
التصنيف مُعلّق
حقوق النشر © لعام 2019 مملوكة لشركة Paradox Interactive AB. Vampire: The Masquerade® - Bloodlines™‎ هي علامات تجارية و/أو علامات تجارية مسجلة لشركة White Wolf Entertainment AB في أوروبا والولايات المتحدة والدول الأخرى. تم تطوير اللعبة بشركة Hardsuit Labs. تؤول ملكية جميع العلامات التجارية، والشعارات، وحقوق النشر الأخرى لمالكيها المعنيين.سياسة الخصوصية

تحتوي هذه اللعبة على محتوى مناسب للبالغين، لذا من المستحسن ألا يطلع عليه سوى الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 18 عامًا